الأعداد السابقة
من نحن ؟ اتصلوا بنا بحث :
 

ملفات خاصة





خدمات

 

وطنية



اضطرابات غامضة المصادر و«عشوائيات» تنتشر في المشهد العام...

توظيفات سياسية رخيصة تنتعش وسط «التنمية الرثّة»


اعداد: خليل الرقيق

أحاديث متواترة صارت تدور حول خلفيات سياسية وايديولوجية تقف وراء ما يحصل من اضطرابات تجاوزت الحدّ المطلبي الاجتماعي لتصل الى ذروة التصادم... «جهويات» بنبرة وصلت في بعض الأحيان الى «الانقساميّة» وبؤر توتر خرجت عن سقف التأطير النقابي...

اضرابات «مجهولة» الخفايا في بعض القطاعات كسكك الحديد والكهرباء ومواجهات ساخنة في منطقة الحوض المنجمي ومناوشات «عروشية» في مناطق متفرقة من ولاية قبلي حول «قطع أرض»... وضعية أشبه بالمتاهة صارت تنخر فعلا مبدأ وحدة المجتمع والدولة لتضع ألف سؤال عن الفاعل أو الفاعلين هل ثمّة فعلا نعرات سياسويّة تجاوزت كل الحدود واستهدفت إحداث عطالة في مسار العمل الحكومي؟؟.

لقد بدأت بعض الأحاديث تتحول الى يقينيات لدى بعض أحزاب الحكم، تلك التي أشارت جهرا وضمنا الى وجود توظيفات حزبيّة للاحتجاجات... ثم جاءت مؤشرات واضحة تقول أنّ اتحاد الشغل غير راض عن المنعرج العشوائي لبعض الحركات الاضرابية... ما الحكاية؟.


خطاب النهضة مايزال جزءا من خطاب الفشل العام:

العريض يصرّ على عُذرية حركته...وارتماءة حُرّة في حُضن النداء


الصحافة اليوم : محمد بوعود

كما كان متوقّعا، أصرّ الامين العام لحركة النهضة، السيد علي العريض على تكرار نفس الخطاب، وتقريبا بنفس العبارات التبريرية، ونفس الجُمل المكرّرة والمعادة، والتي اصبحت عمودا فقريا تقريبا لخطاب النهضة وللخطاب السياسي التونسي بعد الثورة عموما، والتي تقوم على تبرير الاخطاء وانكار أكثرها أحيانا، وتقوم على الوعود والتمنيات، وعدم القدرة على تشخيص المشكلات، وحتى ان وُجد فتحضر معه عدم القدرة على استنباط حلول لها.

فرئيس الحكومة الاسبق مازال يصرّ على أنه لم يخطئ خلال حكمه، وأن حركته وحليفيها في الترويكا قدموا انجازات عظيمة وحموا البلاد من كوارث أعظم، كما مازال يردّد سنفونية أهداف الثورة والانتقال الديمقراطي وانجاز الدستور، وكأنها معجزات لم يأت بها الاولون ولن يحلم بها الاخرون.


رئيس الحكومة في ندوة الولاة

لا مجال للاضرابات في ظل الوضع الراهن وهو تمش خاطئ وعواقبه وخيمة

دعا رئيس الحكومة الحبيب الصيد الولاة إلى مضاعفة جهودهم والتحرك ميدانيا للوقوف على الاشكاليات التي تواجهها الجهات وللاتصال مباشرة بالمواطنين للتعرف على مشاغلهم من جهة وكذلك لتعريفهم بسياسات الدولة وخطة عمل الحكومة والاصلاحات الجارية على المستوى المركزي والتي لها علاقة مباشرة بمصالح المواطنين في كامل تراب الجمهورية على غرار اصلاح القطاع البنكي والمنظومة الجبائية والوضعيات العقارية.

وقال الصيد في كلمته في افتتاح ندوة الولاة صباح السبت بثكنة الحرس الوطني بالعوينة،إن الولاة هم همزة الوصل بين الدولة والمواطنين وهم وسيلتها في تطبيق مخطط العمل والذي تركز وفق البيان الذي قدمته الحكومة إلى مجلس نواب الشعب بالخصوص على تحقيق الامن ومقاومة غلاء المعيشة والنظافة والعناية البيئة إلى جانب أهم الملفات مثل التنمية داخل الجهات.


ثلاث سنوات بعد توقيع العقد الاجتماعي

لماذا تعثرت مأسسة الحوار وتعفّن المناخ العام؟

بقلم : مراد علالة

لم يرق للاتحاد العام التونسي للشغل قبل ثلاثة أيام قرار الحكومة بخصم ايام العمل لأعوان الدولة بعد كل اضراب. وفي هذا السياق أكدت الهيئة الادارية للمنظمة الشغيلة في بيان أصدرته مساء الجمعة في أعقاب اجتماع تواصل على امتداد يومين ان قرار الحكومة بتفعيل الخصم على ايام الاضراب يتناقض مع ما تم الاتفاق عليه سابقا بتشكيل لجنة مشتركة للنظر في هذا الاجراء بما يمنع تحويله الى إجراء عقابي.

ليس ذلك فحسب فقد حملت الهيئة الادارية وهي سلطة عليا في النقابة الأطراف الاجتماعية مسؤوليتها في خلق اسباب التوتر وتأزيم الأوضاع بعدم الالتزام بالتعهدات أو العجز عن تحقيق أدنى المساواة بين التونسيين في الحقوق والواجبات في ظل استمرار تدهور المقدرة الشرائية للشغالين وفق نفس البيان...


بعد ايداع طعن لدى هيئة مراقبة دستورية القوانين:

عشرة أيام لمعرفة مصير قانون مجلس القضاء

30 نائبا من مجلس نواب الشعب قدموا أول أمس عريضة طعن في قانون المجلس الأعلى للقضاء لدى الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين بعد أن تم جمع 30 توقيعا من نواب الجبهة الشعبية وآفاق تونس والتيار الديمقراطي وكتلة المؤتمر من اجل الجمهورية وثلاث نواب عن الكتلة الديمقراطية الاجتماعية ونائبين عن الاتحاد الوطني الحر حسب ما أفاد به النائب عن الجبهة الشعبية الجيلاني الهمامي في تصريح لـ«الصحافة اليوم».

وقال الهمامي أنه بعد تسلمهم وصلا في الغرض من الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين توجه النائب توفيق الجمني عن الاتحاد الوطني الحر الى مقر الهيئة وطلب سحب إمضائه ولكن هذا السحب جاء متأخرا حسب تقدير الجيلاني الهمامي ويعتبر طلب الطعن نافذا مشيرا الى ان النائب توفيق الجملي قدم هذا السحب بعد تعرضه لضغوط من رئيس كتلته محسن حسن. وعبر الهمامي عن أمله في قبول الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية القوانين لطلب الطعن خاصة وأن فيه النقاط التي تتعارض مع فصول الدستور بصفة تفصيلية وواضحة في قانون المجلس الأعلى للقضاء.


أستاذ علم الاجتماع السياسي جلال التليلي يعلق على ظهوره التلفزي الأول:

الصيد لم يأت بالجديد وغياب واضح للأولويات والاستراتيجيات والأهداف

ظهر رئيس الحكومة الحبيب الصيد مؤخرا على قناة الحوار التونسي الخاصة في أول حوار تلفزي له. وقد تزامن ذلك مع مرور مائة يوم من تولي الحكومة مهامها على رأس البلاد، ما جعل الحوار فرصة لتقييم الأداء العام لهذه الأخيرة. كما جاء هذا الحوار في فترة اشتدت فيها الحركات الاحتجاجية والإضرابات في مختلف القطاعات والجهات، وفي فترة أيضا تعالت فيها الأصوات بالتنبيه الى خطورة الوضع الاقتصادي للبلاد التي وصلت الى أقصاها.

فهذا الحوار إذن جاء في ظروف استثنائية بكل المقاييس، تمر بها البلاد سواء اقتصاديا أو أمنيا أو اجتماعيا، ما استدعى قراءة وتقييما له شكلا ومضمونا. وهذه القراءة والتحليل والتقييم أفادنا بها الأستاذ جلال التليلي مختص في علم الاجتماع السياسي.


راشد الغنوشي:

الاتهامات الموجهة لحركة النهضة بتوتير الأوضاع الاجتماعية هي تهرّب من المسؤولية

قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ان الاتهامات الموجهة للحركة بتوتير الاوضاع الاجتماعية هي تهرب من المسؤولية وهناك جهات تسعى الى اشعال النار وتتساءل في الوقت ذاته عن مصدر الدخان حسب تعبيره.

وأكد الغنوشي في تصريح اعلامي أمس السبت على هامش اعمال ملتقى الهياكل الشبابية للحركة الذي يتواصل على مدى يومين بولاية نابل ان مشاركة حركة النهضة في حكومة الحبيب الصيد هي مشاركة جادة مبرزا حرص حزبه على دعم الحكومة من أجل تجاوز الوضع الاجتماعي المتأزم.

عرض النتائج 1 إلى 7 من أصل 21763

1

2

3

4

5

6

7

التالية >